أخبار الموقع
لطرح استفساراتكم وأسئلتكم واقتراحاتكم اتّصلوا بنا على البريد التّالي: htoumiat@nebrasselhaq.com

الأحد 19 ذو الحجة 1433 هـ الموافق لـ: 04 نوفمبر 2012 09:39

209- مقدار اليوم عند الله تعالى.

الكاتب:  عبد الحليم توميات
أرسل إلى صديق

نصّ السّؤال:

السّلام عليكم ... كيف نوفّق بين قوله تعالى في سورة " السّجدة ":{فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ}، وقوله تعالى في سورة "المعارج":{فِِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ} ؟

وجزاكم الله خيرا.

 نصّ الجواب:

الحمد لله، والصّلاة والسّلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أمّا بعد:

فاعلم أنّ مقدار الأيّام المذكورة في الآيتين نوعان:

النّوع الأوّل: مقدار اليوم من أيّام الدّنيا عند الله جلّ جلاله.

النّوع الثّاني: مقدار اليوم الواحد من أيّام الآخرة.

- فلو تأمّلنا الآيات الّتي يذكر الله سبحانه فيها أنّ مقدار اليوم كألف سنة ممّا يعدّه الخلق، لوجدناه يتحدّث عن أيّام الدّنيا الّتي يقوم الله سبحانه فيها بالخلق والتّدبير.

فتأمّل سياق آية السّجدة:{ اللهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ مَا لَكُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ (4) يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الْأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ (5)}.

ومثل ذلك: قوله تعالى في سورة الحجّ:{وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَنْ يُخْلِفَ اللَّهُ وَعْدَهُ وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ (47)}.

- ثمّ تأمّل سياق آية المعارج، فإنّك تراه يتحدّث عن يوم القيامة، وأنّ مقدراه خمسون ألف سنة.

قال تعالى:{سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ (1) لِلْكَافِرِينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ (2) مِنَ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ (3) تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ (4) فَاصْبِرْ صَبْرًا جَمِيلًا (5) إِنَّهُمْ يَرَوْنَهُ بَعِيدًا (6) وَنَرَاهُ قَرِيبًا (7)}.

فالمولى سبحانه يتحدّث في هذه الآيات عن يوم القيامة وأهواله.

روى الطّبريّ رحمه الله في " تفسيره " عن ابنِ عبَّاس رضي الله عنهما:" هَذا يوم القيامة، جعله الله تعالى على الكافرين مقدار خمسين ألف سنة ".

ومثل هذه الآية ما رواه مسلم عن أبي هريرَةَ رضي الله عنه قال: قال رسولُ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم:

(( مَا مِنْ صَاحِبِ ذَهَبٍ وَلَا فِضَّةٍ لَا يُؤَدِّي مِنْهَا حَقَّهَا إِلَّا إِذَا كَانَ يَوْمُ الْقِيَامَةِ صُفِّحَتْ لَهُ صَفَائِحُ مِنْ نَارٍ، فَأُحْمِيَ عَلَيْهَا فِي نَارِ جَهَنَّمَ، فَيُكْوَى بِهَا جَنْبُهُ وَجَبِينُهُ وَظَهْرُهُ، كُلَّمَا بَرَدَتْ أُعِيدَتْ لَهُ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ، حَتَّى يُقْضَى بَيْنَ الْعِبَادِ ...)) الحديث.

الحاصل:

إنّ مقدار اليوم الواحد من أيّام الدّنيا عند الله تعالى كألف سنة عند الخلق، أمّا يوم القيامة عند الله فهو كخمسين ألف سنة عند الخلق؛ لذلك يستقصر الظّالمون مدّة لبثهم في الدّنيا، كما أخبر المولى سبحانه قائلا:{قَالَ كَمْ لَبِثْتُمْ فِي الْأَرْضِ عَدَدَ سِنِينَ (112) قَالُوا لَبِثْنَا يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ فَاسْأَلِ الْعَادِّينَ (113) قَالَ إِنْ لَبِثْتُمْ إِلَّا قَلِيلًا لَوْ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ (114)} [المؤمنون].

قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل " (3/77):

" ... عالم الحساب، ومقداره خمسون ألف سنة ..."، ثمّ ساق الآيات فقال:" فصحّ أنه يوم القيامة، وبهذا أيضاً جاءت الأخبار الثّابتة عن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وأمّا الأيّام الّتي قال الله تعالى فيها إنّ اليوم منها ألف سنة فهي أيّام أُخَرُ بنصّ القرآن، ولا يحلّ إحالة نصّ عن ظاهره بغير نصّ آخر، أو إجماع بيقين "اهـ بتصرّف.

والله تعالى أعلم.

أخر تعديل في الأحد 19 ذو الحجة 1433 هـ الموافق لـ: 04 نوفمبر 2012 09:49

Your are currently browsing this site with Internet Explorer 6 (IE6).

Your current web browser must be updated to version 7 of Internet Explorer (IE7) to take advantage of all of template's capabilities.

Why should I upgrade to Internet Explorer 7? Microsoft has redesigned Internet Explorer from the ground up, with better security, new capabilities, and a whole new interface. Many changes resulted from the feedback of millions of users who tested prerelease versions of the new browser. The most compelling reason to upgrade is the improved security. The Internet of today is not the Internet of five years ago. There are dangers that simply didn't exist back in 2001, when Internet Explorer 6 was released to the world. Internet Explorer 7 makes surfing the web fundamentally safer by offering greater protection against viruses, spyware, and other online risks.

Get free downloads for Internet Explorer 7, including recommended updates as they become available. To download Internet Explorer 7 in the language of your choice, please visit the Internet Explorer 7 worldwide page.