أخبار الموقع
لطرح استفساراتكم وأسئلتكم واقتراحاتكم اتّصلوا بنا على البريد التّالي: htoumiat@nebrasselhaq.com

السبت 15 جمادى الأولى 1433 هـ الموافق لـ: 07 أفريل 2012 15:20

- الآداب الشّرعيّة (43) النّهي عن الوحدة

الكاتب:  عبد الحليم توميات
أرسل إلى صديق

الحمد لله، والصّلاة والسّلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أمّا بعد:

7- الأدب السّابع: اجتناب المبيت منفردا.

روى الإمام أحمد عن ابنِ عمرَ رضي الله عنهما أنّ النّبِيَّ صلّى الله عليه وسلّم: (( نَهَى عَنْ الْوَحْدَةِ: أَنْ يَبِيتَ الرَّجُلُ وَحْدَهُ، أَوْ يُسَافِرَ وَحْدَهُ )).

و( الوَحدة ) - بفتح الواو -، والمقصود بها في الحديث: أن يكون بعيداً عن النّاس.

وذلك فيه من الوحشة، والعرضة للشرّ ما الله به عليم، لذلك روى البخاري عن ابنِ عمَرَ رضي الله عنهما أيضا عن النَّبِيِّ صلّى الله عليه وسلّم قَالَ: (( لَوْ يَعْلَمُ النَّاسُ مَا فِي الْوَحْدَةِ مَا أَعْلَمُ مَا سَارَ رَاكِبٌ بِلَيْلٍ وَحْدَهُ )).

قوله: ( ما أعلم ) أي: الّذي أعلمه من الآفات التي تحصل من ذلك.

ويشتدّ النّهي حالةَ السّفر، وذلك لما رواه الترمذي وأبو داود عن عمْرِو بنِ شُعَيْبٍ عن أبيه عن جدِّهِ أنَّ رسولَ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم قَالَ: (( الرَّاكِبُ شَيْطَانٌ، وَالرَّاكِبَانِ شَيْطَانَانِ، وَالثَّلَاثَةُ رَكْبٌ )).

ويحتمل الحديث أحدَ معنيين كلّ منهما يستلزم الآخر:

الأوّل: أنّ مشيَ الواحد منفردا منهيّ عنه، وكذلك مشي الاثنين، ومن ارتكب منهيّاً فقد أطاع الشّيطان، ومن أطاعه فكأنّه هو، ولذا أطلق صلى الله عليه وسلم اسمه عليه.

ونظيره ما رواه البخاري ومسلم عن أبي سعيدٍ الخدْرِيّ رضي الله عنه قالَ: سَمِعْتُ النّبِيَّ صلّى الله عليه وسلّم يقولُ:

(( إِذَا صَلَّى أَحَدُكُمْ إِلَى شَيْءٍ يَسْتُرُهُ مِنْ النَّاسِ، فَأَرَادَ أَحَدٌ أَنْ يَجْتَازَ بَيْنَ يَدَيْهِ، فَلْيَدْفَعْهُ، فَإِنْ أَبَى فَلْيُقَاتِلْهُ؛ فَإِنَّمَا هُوَ شَيْطَانٌ )).

لذلك قال الخطّابي رحمه الله:" معناه أنّ التفرّد والذّهاب وحده في الأرض من فعل الشّيطان، وهو شيء يحمله عليه الشّيطان ويدعوه إليه، وكذلك الاثنان، فإذا صاروا ثلاثةً فهم ركبٌ، أي: جماعة وصحب.

الثّاني: أنّ الشّيطان يهم بالواحد والاثنين، فإذا كانوا ثلاثة لم يهمّ بهم. وقد رُوِي في ذلك حديث، ولكنّه مرسل.

الحاصل: أنّ الّذي يبيت وحده يعرّض نفسَه إلى مقفاسد، منها:

- أنّه قد تنتابُه الوساوس والمخاوف. وغالبُ من يعتاد المبيتَ وحدَه يُصابُ بجملةٍ من ذلك.

- أنّه قد ينامُ عن صلاة الصّبح ولا موقِظ له.

- أنّه قد يحدُث له مكروه، فلا يُتفطّن له.

والله تعالى أعلم.

Your are currently browsing this site with Internet Explorer 6 (IE6).

Your current web browser must be updated to version 7 of Internet Explorer (IE7) to take advantage of all of template's capabilities.

Why should I upgrade to Internet Explorer 7? Microsoft has redesigned Internet Explorer from the ground up, with better security, new capabilities, and a whole new interface. Many changes resulted from the feedback of millions of users who tested prerelease versions of the new browser. The most compelling reason to upgrade is the improved security. The Internet of today is not the Internet of five years ago. There are dangers that simply didn't exist back in 2001, when Internet Explorer 6 was released to the world. Internet Explorer 7 makes surfing the web fundamentally safer by offering greater protection against viruses, spyware, and other online risks.

Get free downloads for Internet Explorer 7, including recommended updates as they become available. To download Internet Explorer 7 in the language of your choice, please visit the Internet Explorer 7 worldwide page.