أخبار الموقع

الخميس 10 شوال 1432 هـ الموافق لـ: 08 سبتمبر 2011 14:34

157- حكم الاستعانة بخبر الجنّي في الرّقية ونحوها

الكاتب:  عبد الحليم توميات
أرسل إلى صديق

نصّ السؤال:

ما حكم الاستعانةِ بالجنّ في الأمور المباحة، ومعرفة مكان السّحر ؟

وهل هذه المسألة يسوغ فيها الاجتهاد ؟ بمعنى: هل يفسّق أو يبدّع من رأى الاستعانةَ بالجنّ بضوابطَ شرعيّةٍ، كما ذكرها شيخ الإسلام ابنُ تيمية رحمه الله ؟

خاصّةً إذا كان الشّخص على قدْرٍ من العلم الشّرعيّ، متّصفا بالتّقوى والصّلاح، ومع ذلك تكلّموا فيه لقوله بالجواز. أفتونا مأجورين وجزاكم الله خيراً.

نصّ الجواب:

الحمد لله، والصّلاة والسّلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أمّا بعد:

فالأصل أنّ للجنّ عالَمَهم، وللإنس عالَمَهم.

والّذي أدين الله به أنّه لا تحلّ الاستعانةُ بالجنّ ليدلّنا على مكان السّحر ونحو ذلك؛ لأنّه لا يُوثَق به ولا بخبره: فقد يكون كافرا أو فاسقا.

وقد حدثت حوادثُ كثيرةٌ في صدرِ الإسلام لم نسمع عن أحدٍ من الصّحابة ولا عن التّابعين أنّهم استعانوا فيها بالجنّ !

نعم، يرى فريق من أهل العلم جواز الاستعانة بالجنّ في معرفة مكان السّحر، بشروط قد أشرْتَ إليها.

لكنّ الصّواب ما قدّمت ذكرَه؛ وإنّ فتح مثل هذا الباب - خاصّة في زمن كثُر فيه الجهل وقلّت فيه الدّيانة - يعود على الأمّة بشرّ مستطير، وفساد كبير.

وما أكثر ما سمعنا من الحوادث يَعتمِد الرّاقي فيها على خبر الجنِّي، فكان من وراء ذلك قطعٌ للأرحام! وزرع للفتنة والشّحناء بين الأنام! 

ولا شكّ أنّ هذه المسألة تدخل تحت الأمور الاجتهاديّة لسببن اثنين:

1- لانعدام النصّ المانع لها، أو الإجماع المنعقد على تحريمها.

2- أنّ هناك علماء ثقاتٍ أجلاّء لا توزن بهم أمّة بكاملها قالوا بجواز ذلك، فأدنى درجات القائل بالجواز أنّه متّبع لهؤلاء العلماء.

أمّا من يتكلّم ويطعن، فقد قال الله عزّ وجلّ:{سَتُكْتَبُ شَهَادَتُهُمْ وَيُسْأَلُونَ}.

والله تعالى أعلم.

أخر تعديل في الخميس 10 شوال 1432 هـ الموافق لـ: 08 سبتمبر 2011 14:38

Your are currently browsing this site with Internet Explorer 6 (IE6).

Your current web browser must be updated to version 7 of Internet Explorer (IE7) to take advantage of all of template's capabilities.

Why should I upgrade to Internet Explorer 7? Microsoft has redesigned Internet Explorer from the ground up, with better security, new capabilities, and a whole new interface. Many changes resulted from the feedback of millions of users who tested prerelease versions of the new browser. The most compelling reason to upgrade is the improved security. The Internet of today is not the Internet of five years ago. There are dangers that simply didn't exist back in 2001, when Internet Explorer 6 was released to the world. Internet Explorer 7 makes surfing the web fundamentally safer by offering greater protection against viruses, spyware, and other online risks.

Get free downloads for Internet Explorer 7, including recommended updates as they become available. To download Internet Explorer 7 in the language of your choice, please visit the Internet Explorer 7 worldwide page.