أخبار الموقع

خطب متفرقة (34)

الاثنين 20 شعبان 1436 هـ الموافق لـ: 08 جوان 2015 00:00

- تذكير أهل الإيمان بعمل المسلم في رمضان

الكاتب: عبد الحليم توميات

خطبة بين يدي رمضان 1429 هـ/ 2008 م

الخطبة الأولى: [بعد الحمد والثّناء] 

فيقول الله تبارك وتعالى:{وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مُوسَى بِآَيَاتِنَا أَنْ أَخْرِجْ قَوْمَكَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَذَكِّرْهُمْ بِأَيَّامِ اللَّهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ} [إبراهيم: 5]، قال ابن عبّاس رضي الله عنهما:" أيّام الله نِعَمُه وأياديه "، وقال غيره:" ببلائه ونعمائه ".

وإنّ من أيّام الله تعالى الّتي ينبغي تذكّرها وتذكير النّاس بها، وأن تقبل النّفوس والقلوب إليها: شهر كريم، وضيف عظيم ..

إنّه شهر رمضان، شهر الصّيام، وموسم العبادة والقيام.

السبت 13 شوال 1435 هـ الموافق لـ: 09 أوت 2014 09:41

- ترشيد الإجازة الصّيفيّة

الكاتب: عبد الحليم توميات

تاريخ الخطبة: 27 ربيع الآخر 1424هـ جـوان 2003 م 

الخطبة الأولى: [بعد الحمد والثّناء] 

فهذا لقاء متجدّد معكم معاشر المؤمنين والمؤمنات، نستجيب فيه لنداء ربّ الأرض والسّموات، القائل:{فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللهِ}.

ومن تمام ذكرِه، والامتثالِ لأمرِه، السّعيُ إلى مواطنِ رضاه وطاعتِه، والبعدُ عن مواضع سخطه ومعصيتِه، ورحم الله من نادى في النّاس يوما وقد استشعر قرْبَ نِعَمِ الله على العباد، وبُعدَهم عن ربّ العباد، فقال:" ما للنّفوس لا تتزوّد من التّقوى وهي مسافرة ؟! وما لِلْهِمَم عن رَكْب المتقين فاترة ؟! وما للألْسُن عن شكر نعم الله قاصرة ؟! وما للعيون إلى زهرة الدّنيا الفانية ناظرة ؟! وعن طريق الهداية الواضحة حائرة ؟! فكم لله من موعظة وعبرة زاجرة.

السبت 23 رجب 1432 هـ الموافق لـ: 25 جوان 2011 04:06

- من منكرات الصّيف: ضياع الأوقات

الكاتب: عبد الحليم توميات

الخطبة الأولى:[بعد الحمد والثّناء].

فإنّ حاجة الإنسان إلى الرّاحة بعد الكدّ، والتّرويح على النّفس بعد الجِدّ، هو من الأمور المسلَّم بها، لا ينكرها إلا غِرٌّ مكابر؛ فلم يُفرَض على النّاس أن يكون كلّ كلامهم ذكراً، ولا كلّ شرودهم فكراً، بل للنّفس حقٌّ من الإراحة والترويح المنضبطين بأحكام وآداب الإسلام.

وها هو حنظلة بن عامر رضي الله عنه، قد شكا إلى النبيّ صلّى الله عليه وسلّم تخلُّلَ بعضِ أوقاته بشيء من الملاطفة للصّبيان والنَساء، حتّى إنّه شعر ببُعْدِه في تلك اللّحظات عن استشعار الجنّة والنّار !

[وتأمّلوا - معاشر المؤمنين - أنّه قضى وقته في أمر مباح في ملاطفة الأهل والأولاد، ومع ذلك أحسّ ببُعدٍ عن المرتبة التي يبتغيها، فما بالك بمن قضى أوقاتا وأيّاما في اللّهو المحرّم، والذّنب المعظّم !].

خرج في النّاس يصرخ:" نافق حنظلة ! نافق حنظلة ! " ... فلقيه أبو بكر رضي الله عنه فقَالَ: سُبْحَانَ اللَّهِ ! مَا تَقُولُ ؟

الجمعة 08 رجب 1432 هـ الموافق لـ: 10 جوان 2011 09:41

- حكم الغنـاءِ في الشّريـعـةِ الغـرّاءِ

الكاتب: عبد الحليم توميات

الخطبة الأولى:

فإنّ حديثنا اليوم معاشر المؤمنين والمؤمنات في بيان حكم الغناء في الشّريعة الغرّاء .. وينحصر حديثنا في ثلاث نقاط:

أوّلا: لماذا الحديث عن الغناء ؟ ثانيا: ذكر النّصوص المبيّنة لحكم الغناء. ثالثا: دعوة مفتوحة ..

أوّلا: لماذا الحديث عن الغناء ؟

إنّما اخترنا الحديث عن هذا الأمر العظيم لأسباب عديدة، ليست عنكم بعيدة، ولا تخفى على أهل الطّريق السّديدة:

الجمعة 01 رجب 1432 هـ الموافق لـ: 03 جوان 2011 07:57

- حسنات تجري بعد الموت

الكاتب: عبد الحليم توميات

الخطبة الأولى [بعد الخطبة والثّناء]

فموضوع خطبتنا اليوم إن شاء الله تعالى عبارة عنه رسالة ..

رسالة إلى كلّ من يؤرّقهم اليوم الّذي سنلقى فيه الله العزيز الوهّاب ..

رسالة إلى كلّ من يخشوْنَ ربّهم ويخافون سوء الحساب ..

رسالة إلى كلّ من يتحسّر، ويتألّم إذا تذكّر: أنّه سيأتي عليه اليوم الّذي يُوَارَى فيه التّراب ..

رسالة إلى كلّ من يَعلم أنّ انقطاع أجلِه يعني انقطاعَ عملِه، وانتهاءَ حلمِه وأملِه ..

رسالة إلى كلّ من يتفطّر قلبه، ويطيش لبّه، إذا تذكّر أنّ بعد الموت حساب ولا عمل ..

رسالة إلى كلّ من يبكي كما بكى يزيد الرّقاشي رحمه الله وهو يقول:" يا يزيد، من يُصلِّي عنك بعد الموت ؟! يا يزيد من يصوم عنك بعد الموت ؟! ".

رسالة إلى كلّ من اضظرب فؤاده، ورحل عنه رقاده، إذا علم أنّه لن يمكِنَه أن يُحصّل حسنة واحدة بعد الموت، وتذكّر أنّ الحسرة بعد الفوت ..

الجمعة 22 ربيع الأول 1432 هـ الموافق لـ: 25 فيفري 2011 11:00

- خلق الغيرة

الكاتب: عبد الحليم توميات

الخطبة الأولى: [بعد الحمد والثّناء]

فإنّ موضوع خطبتنا اليوم إن شاء الله تعالى عبارة عن صرخة في أذن كلّ مؤمن ..

صرخة من الصّرخات، وليست همسة من الهمسات؛ لأنّ الهمسة لم تعُد تجلب نفعا ولا تدفع ضرّا، ولا تجلب خيرا ولا تدفع شرّا ..

في أذن كلّ مؤمن .. نعم؛ لأنّه لا ينتفع بالذّكرى إلاّ من حرص على الإيمان، وخشي الذّنوب والعصيان، وكما قال تعالى في كتابه المبين:{وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ} [الذّاريات:55]، وقال في كتابه المجيد:{فَذَكِّرْ بِالْقُرْآنِ مَنْ يَخَافُ وَعِيدِ} [ق:من الآية45].

فإنّي أدعوكم معاشر المؤمنين إلى أن نتحدّث عن خلق من مكارم الأخلاق، وأدب من أفضل الآداب .. تعالوا بنا اليوم لنتصفّح أدبا من آداب الإسلام, ونتفقّد ما يكاد يضيع من شعب الإيمان, إنّه خلق جاء الإسلام لتمكينه, وبعث النّبي صلّى الله عليه وسلّم لتوطيده وتمتينه, ألا إنّه خلق " الغيرة "، ولا أقصد الغيرة من الشّيء، ولكن أقصد الغيرة على الشّيء.

الثلاثاء 24 شوال 1433 هـ الموافق لـ: 11 سبتمبر 2012 18:04

- دفاع عن حرمة النبيّ صلّى الله عليه وسلّم

الكاتب: عبد الحليم توميات

[خطبة بعد حادثة استهزاء أهل الكفر والإلحاد بخير وسيّد العباد]

[الخطبة الأولى] أمّا بعد:

فإنّه من العيب الفظيع، والذّنب الشّنيع، أن يكون حال المسلمين في واد، وخطبُهم وكلامُهم في واد آخر .. وأقصد بذلك، ما لا يتجاهله إلاّ بليد هالك، ألا وهو مُصَابُ المسلمين هذه الأيّام في عِرض نبيّهم، وقرّة أعينهم .. في حلقة جديدة من مسلسل العداوة والبغضاء الّتي يُضمرها أهل الكفر والإلحاد، وأهل الشّرك والفساد .. في وقت كبّلت الأمّة نفسها بذنوبها، وأضاعت ما فيه صلاح قلوبها، فحال بينها وبين ربّها أعظم حجاب، وسلّط عليها من يسومها سوء العذاب {وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ} [الشّورى:30]..

لقد اختلطت علينا الأصوات فإنّ الجميع يتكلّم ..

وامتلأت الأجواء بالآهات فإنّ الجميع يتألّم ..

الثلاثاء 03 ربيع الأول 1434 هـ الموافق لـ: 15 جانفي 2013 09:00

- هل تحبّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ؟

الكاتب: عبد الحليم توميات

الخطبة الأولى: [بعد الحمد والثّناء]

فحديثنا اليوم معكم أيّها الإخوة الكرام .. عن أدب ضائع .. لا يتمسّك به إلاّ القلّة في الواقع .. أدب فضح الأدعياء .. الّذين يدّعون محبّة سيّد الأنبياء .. أدب يُمتحن به كلّ من ادّعى محبّة رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، بل يُمتحن به كلّ من ادّعى محبّة الله..

فإنّ الله عزّ وجلّ قال في محكم تنزيله:{قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ}[آل عمران:31].

وإن شئت فاجعل موضوع حديثنا سؤالا نراجع به حساباتنا، ونقف به أمام هتافاتنا ونداءاتنا: هل تحبّ فعلا رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ؟

ويكون حديثنا في تقطتين اثنتين لا ثالث لهما:

الأولى: لا بدّ من فهم السّؤال قبل الجواب ؟

الثّانية: قطّاع الطّرق بين المؤمنين ونبيّهم صلّى الله عليه وسلّم ؟

الأربعاء 02 محرم 1432 هـ الموافق لـ: 08 ديسمبر 2010 04:00

- خطبة عيد الأضحى المبارك لعام 1427 هـ /2006م

الكاتب: عبد الحليم توميات

- خطبة عيد الأضحى المبارك لعام 1427 هـ /2006م

قبسات من ملّة إبراهيم عليه السّلام

[بعد الحمد والثّناء]

فسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. سلام عليكم في يومكم هذا: هو غرّة في جبين الزّمان .. وابتسامة في ثغر هذا الأوان، وفرح عامّ من الإنس والجانّ ..

يومكم هذا سئل عنه النبيّ العدنان صلّى الله عليه وسلّم فقال: (( هُوَ أَعْظَمُ الأَيَّامِ ))..

يوم هو خاتمة العشر الأُوَل من شهر ذي الحِجّة الحرام .. يوم سمّاه الله عزّ وجلّ في القرآن العظيم بالحجّ الأكبر ..

فلعِظم هذا اليوم آثرنا أن يكون حديثنا عن العظماء .. عن سيّد الحنفاء وأبي الأنبياء .. فما من مسلم على وجه الأرض – شئنا ذلك أم أبينا – إلاّ وتذكّر في هذا اليوم المبارك قصّة النبيّ الكريم .. قصّة النبيّ إبراهيم .. قصّة التضحية والبذل العظيم.

الجمعة 21 شوال 1431 هـ الموافق لـ: 01 أكتوبر 2010 18:02

- خطبة: أُمْنِيَّاتُ المَوْتَى

الكاتب: عبد الحليم توميات
[ بعد الحمد والثّناء ] أمّا بعد:

معاشر المسلمين ..

فإنّه ما من أحد منّا في هذا الجمع المبارك إلاّ وله في هذه الحياة أمانٍ كثيرةٌ وعديدة، وأحلام وآمال يسعى إلى تحقيقها سعيا شديدا، وتتفاوت هذه الأمانيّ والأحلام باختلاف النّاس وأحوالهم ..

 فلو سألت الفقير الّذي ينهشه الفقر بأنيابه، ويقف الجوع والحاجة على بابه، لقال: أتمنّى الغِنى فيزول عنّي شبح الفقر، وتذهب عنّي المسكنة الّتي تقصم الظّهر ..

الصفحة 3 من 4

Your are currently browsing this site with Internet Explorer 6 (IE6).

Your current web browser must be updated to version 7 of Internet Explorer (IE7) to take advantage of all of template's capabilities.

Why should I upgrade to Internet Explorer 7? Microsoft has redesigned Internet Explorer from the ground up, with better security, new capabilities, and a whole new interface. Many changes resulted from the feedback of millions of users who tested prerelease versions of the new browser. The most compelling reason to upgrade is the improved security. The Internet of today is not the Internet of five years ago. There are dangers that simply didn't exist back in 2001, when Internet Explorer 6 was released to the world. Internet Explorer 7 makes surfing the web fundamentally safer by offering greater protection against viruses, spyware, and other online risks.

Get free downloads for Internet Explorer 7, including recommended updates as they become available. To download Internet Explorer 7 in the language of your choice, please visit the Internet Explorer 7 worldwide page.