أخبار الموقع
***تقبل الله منا ومنكم، وكل عام أنتم بخير أعاده الله على الأمّة الإسلاميّة بالإيمان والأمن واليمن والبركات***
لطرح استفساراتكم وأسئلتكم واقتراحاتكم اتّصلوا بنا على البريد التّالي: htoumiat@nebrasselhaq.com
من كنوز السنة النبوية
الاثنين 25 ربيع الأول 1440 هـ الموافق لـ: 03 ديسمبر 2018 08:13

- شرح كتاب الذّكر (66) لا تقنَطُوا من رحْمةِ اللهِ

الكاتب: عبد الحليم توميات

تابع: الباب السّادس عشر: ( التَّرْغِيبُ فِي الاِسْتِغْفَارِ ).

الحديث الأوّل:

عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلّى الله عليه وسلّم يَقُولُ:

(( قالَ اللهُ [تبارك وتعالى][1]: يَا ابْنَ آدَمَ، إِنَّكَ مَا دَعَوْتَنِي وَرَجَوْتَنِي غَفَرْتُ لَكَ عَلَى مَا كَانَ فِيكَ[2] وَلَا أُبَالِي.

يَا ابْنَ آدَمَ، لَوْ بَلَغَتْ ذُنُوبُكَ عَنَانَ السَّمَاءِ ثُمَّ اسْتَغْفَرْتَنِي غَفَرْتُ لَكَ وَلَا أُبَالِي.

يَا ابْنَ آدَمَ، إِنَّكَ لَوْ أَتَيْتَنِي بِقُرَابِ الْأَرْضِ خَطَايَا ثُمَّ لَقِيتَنِي لَا تُشْرِكُ بِي شَيْئًا، لَأَتَيْتُكَ بِقُرَابِهَا مَغْفِرَةً )).

الأربعاء 13 ربيع الأول 1440 هـ الموافق لـ: 21 نوفمبر 2018 17:54

- شرح كتاب الذّكر (65) فضل الاستغفار.

الكاتب: عبد الحليم توميات

الباب السّادس عشر: ( التَّرْغِيبُ فِي الاِسْتِغْفَارِ ).

ختم رحمه الله كتابَ الذّكر بالاستغفار اتّباعا للأصل المقرّر: أنّ خير ما يُختم به العملُ الصّالح هو الاستغفار، ونظائر ذلك:

* الاستغفار بعد أعظم شعائر الحجّ، قال تعالى:{ ثُمَّ أَفِيضُوا مِنْ حَيْثُ أَفَاضَ النَّاسُ وَاسْتَغْفِرُوا اللهَ إِنَّ اللهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ } [البقرة: 199].

* الاستغفار بعد الأعمال الجليلة من تلاوة، وصلاة، وزكاة، وغير ذلك، قال جلّ جلاله:{ فَاقْرَأُوا مَا تَيَسَّرَ مِنْهُ وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ هُوَ خَيْراً وَأَعْظَمَ أَجْراً وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ } [المزمل: من الآية20].

الأربعاء 06 ربيع الأول 1440 هـ الموافق لـ: 14 نوفمبر 2018 07:07

- شرح كتاب الذّكر (64) كيف ندفع وسوسة الشّيطان في الصّلاة ؟

الكاتب: عبد الحليم توميات

تابـع: الباب الخامس عشر: ( التَّرْغِيبُ فِيمَا يَقُولُهُ مَنْ حَصَلَتْ لَهُ وَسْوَسَةٌ فِي الصَّلاَةِ، وَغَيْرِهَا ).

الحديث السّادس:

عَنْ عُثْمَانَ بْنِ [أَبِي][1] الْعَاصِ رضي الله عنه: أَنَّهُ أَتَى النَّبِيَّ صلّى الله عليه وسلّم فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللهِ، إِنَّ الشَّيْطَانَ قَدْ حَالَ بَيْنِي وَبَيْنَ صَلَاتِي وَقِرَاءَتِي، يَلْبِسُهَا عَلَيَّ ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلّى الله عليه وسلّم:

(( ذَاكَ شَيْطَانٌ يُقَالُ لَهُ: ( خِنْزَبٌفَإِذَا أَحْسَسْتَهُ فَتَعَوَّذْ بِاللَّهِ مِنْهُ، وَاتْفِلْ عَنْ يَسَارِكَ ثَلَاثًا )).

قَالَ: فَفَعَلْتُ ذَلِكَ، فَأَذْهَبَهُ اللَّهُ عَنِّي.

[رواه مسلم].

السبت 25 صفر 1440 هـ الموافق لـ: 03 نوفمبر 2018 17:07

- شرح كتاب الذّكر (63) كيف ندفع وسوسة الشّيطان في العقيدة ؟

الكاتب: عبد الحليم توميات

تابـع: الباب الخامس عشر: ( التَّرْغِيبُ فِيمَا يَقُولُهُ مَنْ حَصَلَتْ لَهُ وَسْوَسَةٌ فِي الصَّلاَةِ، وَغَيْرِهَا ).

الحديث الأوّل:

عنْ عائشَةَ رضي الله عنها أنّ رسولَ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم قالَ:

(( إِنَّ أَحَدَكُمْ يَأْتِيهِ الشَّيْطَانُ، فَيَقُولُ: مَنْ خَلَقَكَ ؟ فَيَقُولُ: اللهُ. فَيَقُولُ: فَمَنْ خَلَقَ اللهَ ؟ فَإِذَا وَجَدَ ذَلِكَ أَحَدُكُمْ، فَلْيَقُلْ: آمَنْتُ بِاللهِ وَرُسُلِهِ[1]، فَإِنَّ ذَلِكَ يُذْهِبُ عَنْهُ )).

[رواه أحمد بإسناد جيّد، وأبو يعلى، والبزّار].

الاثنين 13 صفر 1440 هـ الموافق لـ: 22 أكتوبر 2018 07:31

- شرح كتاب الذّكر (62) معانِي الوسواس وأنواعُه.

الكاتب: عبد الحليم توميات

الباب الخامس عشر: ( التَّرْغِيبُ فِيمَا يَقُولُهُ مَنْ حَصَلَتْ لَهُ وَسْوَسَةٌ فِي الصَّلاَةِ، وَغَيْرِهَا ).

* الشّرح:

هذا الباب عقده المصنّف رحمه الله في بيانِ الأذكار الّتي تقِي المسلمَ من وساوس الشّيطان الرّجيم، ولنا في هذا الباب ثلاثُ وقفات:

* أوّلاً: معنى الوسوسة:

الوَسْوَسَة ويقال: الوِسواس - بكسر الواو -، وذلك في كلّ مصدر لِـ( فَعْلَلَ )، نحو: زَلزَلة وزِلزال. إلاّ أنّ ( فعللة ) مقيس، و( فِعلال ) سماعيّ.

أمّا "الوَسواس" - بفتح الواو - فجائز، والأكثر أن يُعنَى بالمفتوح اسمُ الفاعل، نحو قوله جلّ جلاله:{وَمِنْ شَرِّ الوَسْوَاسِ الخَنَّاس} كما قال ابن هشام رحمه الله تعالى في "أوضح المسالك".

الجمعة 25 محرم 1440 هـ الموافق لـ: 05 أكتوبر 2018 14:00

- شرح كتاب الذّكر (61) ما يُقال عندَ دُخولِ البيت

الكاتب: عبد الحليم توميات

تابع الباب الرّابع عشر: ( التَّرْغِيبُ فِيمَا يَقُولُ إِذَا خَرَجَ مِنْ بَيْتِهِ إِلَى المَسْجِدِ وَغَيْرِهِ، وَإِذَا دَخَلَهُمَا ).

الحديث الثّالث:

وَعَنْ حَيْوَةَ بْنِ شُرَيْحٍ قالَ: وعنْ جَابِرِ رضي الله عنه أنّهُ سَمِعَ النّبِيَّ صلّى الله عليه وسلّم يقُولُ:

(( إِذَا دَخَلَ الرَّجُلُ بَيْتَهُ، فَذَكَرَ اللَّهَ عِنْدَ دُخُولِهِ، وَعِنْدَ طَعَامِهِ، قَالَ الشَّيْطَانُ: لَا مَبِيتَ لَكُمْ وَلَا عَشَاءَ. وَإِذَا دَخَلَ فَلَمْ يَذْكُرْ اللَّهَ عِنْدَ دُخُولِهِ، قَالَ الشَّيْطَانُ: أَدْرَكْتُمْ الْمَبِيتَ. وَإِذَا لَمْ يَذْكُرْ اللَّهَ عِنْدَ طَعَامِهِ، قَالَ: أَدْرَكْتُمْ الْمَبِيتَ وَالْعَشَاءَ )).

[رواه مسلم، وأبو داود، والتّرمذي، والنّسائي، وابن ماجه].

الشّـرح:

هذا شروع في بيان أذكار دخول المنزل، وهما ذكران: بسم الله، والسّلام عليكم.

الأحد 13 محرم 1440 هـ الموافق لـ: 23 سبتمبر 2018 07:06

- شرح كتاب الذّكر (60) مِمّا يُقال عندَ دخولِ المسجِد

الكاتب: عبد الحليم توميات

تابع الباب الرّابع عشر: ( التَّرْغِيبُ فِيمَا يَقُولُ إِذَا خَرَجَ مِنْ بَيْتِهِ إِلَى المَسْجِدِ وَغَيْرِهِ، وَإِذَا دَخَلَهُمَا ).

الحديث الثّاني: وَعَنْ حَيْوَةَ بْنِ شُرَيْحٍ قَالَ:

" لَقِيتُ عُقْبَةَ بْنَ مُسْلِمٍ فَقُلْتُ لَهُ: بَلَغَنِي أَنَّكَ حَدَّثْتَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ رضي الله عنه:

أَنَّ رَسولَ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم كَانَ يَقُولُ إِذَا دَخَلَ الْمَسْجِدَ:

(( أَعُوذُ بِاللَّهِ الْعَظِيمِ، وَبِوَجْهِهِ الْكَرِيمِ، وَسُلْطَانِهِ الْقَدِيمِ، مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ )).

الخميس 17 شعبان 1439 هـ الموافق لـ: 03 ماي 2018 11:09

- شرح كتاب الذّكر (59) ما يقال عند الخروج من المنزل

الكاتب: عبد الحليم توميات

الباب الرّابع عشر: ( التَّرْغِيبُ فِيمَا يَقُولُ إِذَا خَرَجَ مِنْ بَيْتِهِ إِلَى المَسْجِدِ وَغَيْرِهِ، وَإِذَا دَخَلَهُمَا ).

قال الحافظ:

" كان الأليق بهذا الباب أن يكون عَقِيبَ ( المشي إلى المساجدلكن حصل ذهولٌ عن إملائه هناك، وفي كلّ خير ".

* الشّرح:

هذا الباب عقده المصنّف رحمه الله في بيان الأذكار الّتي تقال عند الخروج من البيت ودخوله، وعند دخول المسجد، وأتى بخمسة أحاديث صحيحة، وملخّص ما جاء في هذه الأحاديث ذكران عند دخول البيت، وذكر عند دخول المسجد. وفاته أن يذكر ما يقال عند الخروج من المسجد.

 وقد بيّن المؤلّف رحمه الله أنّ حقّ هذا الباب أن يكون في "كتاب الصّلاة" بعد باب ( التّرغيب في الْمشْيِ إلى المساجِد سيَّما في الظُّلَم، وما جاء في فضلها )، ولكنّه ذهل عن ذكره هناك.

الأحد 29 رجب 1439 هـ الموافق لـ: 15 أفريل 2018 14:15

- شرح كتاب الذّكر (58) ما يقال عند الأرَق والفزَع.

الكاتب: عبد الحليم توميات

تابع: الباب الثّالث عشر: ( التَّرْغِيبُ فِي كَلِمَاتٍ يَقُولُهُنَّ مَنْ يَأْرِقُ أوْ يَفْزَعُ بِاللَّيْلِ ).

* الحديث الثّاني:

وعنْ أبِي التَّيَّاحِ قالَ: قلْتُ لعبْدِ الرّحمَنِ بنِ خَنْبَشٍ التّميمِيِّ، وكانَ كبِيرًا:

أَدْرَكْتَ رَسُولَ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم ؟ قالَ: نعَمْ.

قلْتُ: كَيْفَ صَنَعَ رسُولُ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم لَيْلَةَ كَادَتْهُ الشَّيَاطِينُ ؟ قالَ:

إِنَّ الشَّيَاطِينَ تَحَدَّرَتْ تِلْكَ اللَّيْلَةَ عَلَى رَسُولِ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم مِنْ الْأَوْدِيَةِ وَالشِّعَابِ، وَفِيهِمْ شَيْطَانٌ بِيَدِهِ شُعْلَةُ نَارٍ يُرِيدُ أَنْ يُحْرِقَ بِهَا وَجْهَ رَسُولِ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم، فَهَبَطَ إِلَيْهِ جِبْرِيلُ عليه السّلام، فقالَ:

يَا مُحَمَّدُ، قُلْ.

قالَ: (( مَا أَقُولُ ؟))

الصفحة 1 من 15

Your are currently browsing this site with Internet Explorer 6 (IE6).

Your current web browser must be updated to version 7 of Internet Explorer (IE7) to take advantage of all of template's capabilities.

Why should I upgrade to Internet Explorer 7? Microsoft has redesigned Internet Explorer from the ground up, with better security, new capabilities, and a whole new interface. Many changes resulted from the feedback of millions of users who tested prerelease versions of the new browser. The most compelling reason to upgrade is the improved security. The Internet of today is not the Internet of five years ago. There are dangers that simply didn't exist back in 2001, when Internet Explorer 6 was released to the world. Internet Explorer 7 makes surfing the web fundamentally safer by offering greater protection against viruses, spyware, and other online risks.

Get free downloads for Internet Explorer 7, including recommended updates as they become available. To download Internet Explorer 7 in the language of your choice, please visit the Internet Explorer 7 worldwide page.